أغلق

سهولة التصفح

حجم النص
-A
A
A+
استمع إلى الصفحة
القراءة الليلية
شغل
النقيض

ثيمات اللون

  • أزرق
    (الرئيسية)

  • ذهبي

  • أخضر

  • أحمر

  • رمادي

آخر الأخبار

أخبار
آخر تحديث للصفحة: الخميس, مارس 31, 2022

"الاتحادية للضرائب" تؤكد ارتفاع جاهزية وكفاءة نظام رد الضريبة للسياح في ظل زيادة الإقبال المستمرة على استخدامه

"الاتحادية للضرائب" تؤكد ارتفاع جاهزية وكفاءة نظام رد الضريبة للسياح في ظل زيادة الإقبال المستمرة على استخدامه الخميس, مارس 31,2022

أكدت الهيئة الاتحادية للضرائب أن نظام رد الضريبة للسياح يشهد عمليات تطوير وتحديث وتوسع مستمرة بإدخال مزيد من التسهيلات لتبسيط وتسريع خطوات الاسترداد للسياح المؤهلين لاسترداد الضريبة، مشيرة إلى أن النظام شهد ارتفاعاً كبيراً في الإقبال على استخدامه خلال الفترة الماضية مع ظهور مؤشرات التعافي من جائحة "كوفيد-19"، وتخفيف القيود العالمية على السفر، ومع استضافة معرض "إكسبو 2020 دبي"، وزيادة النشاط السياحي في الدولة.

 

جاء ذلك خلال "ملتقى السياحة العالمية قبل وبعد جائحة كوفيد-19" الذي أقيم في "إكسبو 2020 دبي" ونظمته الهيئة الاتحادية للضرائب بالتعاون مع شركة "بلانيت" المُخَوَّلة من الهيئة بتشغيل نظام رد ضريبة القيمة المضافة للسياح، بمشاركة ممثلين عن العديد من دوائر التنمية الاقتصادية والسياحة والمالية في الدولة، وتم خلاله استعراض تأثيرات الجائحة على أنماط التسوق والسلوكيات الشرائية للمستهلكين، ومؤشرات تعافي قطاع السياحة عالمياً ومحلياً من الآثار السلبية لتحديات مواجهة الجائحة.

 

وأكد سعادة خالد علي البستاني مدير عام الهيئة الاتحادية للضرائب خلال افتتاح الملتقى ارتفاع جاهزية وكفاءة نظام رد ضريبة القيمة المضافة للسياح الذي يعد من الأنظمة الرقمية المبتكرة المعتمدة على الربط الذكي دون تعاملات ورقية، ضمن المنصة المتكاملة للأنظمة الإلكترونية للهيئة، التي تساهم في تعزيز بيئة الابتكار وتحسين جودة الحياة تنفيذاً لرؤية القيادة الرشيدة لجعل الإمارات من أفضل دول العالم وأكثرها تطوراً.

 

وأوضح سعادته أن المؤشرات التي رصدتها الهيئة أظهرت ارتفاع مستوى رضا السياح عن آليات عمل النظام الذي تعد الإمارات من أوائل دول العالم تطبيقاً له، ويتميز بسرعة إنجاز طلبات الاسترداد في دقائق محدودة، وسهولة الإجراءات، ووضوحها.

 

وقال سعادة خالد البستاني: " لقد ساهم الدور المحوري الذي لعبته حكومة الإمارات الرشيدة -في تحقيق التعافي لقطاع السياحة ورفع نسب النشاط السياحي إلى ما قبل تفشي جائحة كورونا، الأمر الذي تم بفضل العديد من المبادرات التي دعمت قطاع السياحة والقطاعات الأخرى".

 

وأضاف سعادته: "يكتسب النظام الإلكتروني لرد الضريبة للسياح أهمية متزايدة في هذه المرحلة حيث يعكس الوجه الحضاري والتطور المستمر في كافة المجالات، ويساهم في تعزيز قطاع السياحة والسفر الإماراتي الذي يعد من أهم القطاعات مساهمةً في الناتج المحلي الإماراتي، حيث باتت دولة الإمارات مقصداً للسياح والزائرين نظراً لما تتميّز به من بيئة آمنة وشعب مضياف وما توفّره من معالم جاذبة وخدمات تضاهي أرقى المستويات العالمية".

 

ويشتمل نظام رد الضريبة للسياح على آليات متكاملة للربط الإلكتروني المباشر بين 13 منفذاً جوياً وبحرياً وبرياً مع أكثر من 13 ألف و800 متجر مسجلين لدى الهيئة، بما يتيح للسياح تقديم طلبات استرداد الضريبة على مشترياتهم عبر النظام الذي يعتمد على أحدث التقنيات، وذلك بالنسبة للمؤهلين لاسترداد الضريبة وفقاً للشروط والمعايير المحددة بالقرارات الحكومية الصادرة بهذا الشأن.

 

وتقدم الخدمة الذاتية لرد الضريبة للسياح مزيداً من التسهيلات، فتتميز "أجهزة الخدمة الذاتية" بأنها مزودة بكافة الوسائل التقنية اللازمة لإتمام إجراءات رد الضريبة بشكل آلي بالكامل، وحظيت هذه الأجهزة التي يتم من خلالها استكمال إجراءات رد الضريبة للسياح خلال دقيقتين بإعجاب زوار "إكسبو 2020 دبي".

 

وتجاوز إجمالي عدد "أجهزة الخدمة الذاتية" أكثر من 82 جهازاً تنتشر في العديد من المراكز التجارية الرئيسية (المولات) والفنادق، إضافة إلى توافرها بمنافذ مغادرة السياح للدولة.

هل كان هذا المحتوى مفيد؟

نعم لا
آخر تحديث للصفحة : أبريل 01 2022
عدد الزيارات : 1597 زيارة