الأخبار الصحفية

"الاتحادية للضرائب" تحث المسجلين في النظام الضريبي على استخدام القنوات الرسمية للهيئة وعدم الاستجابة لرسائل الاحتيال الإلكتروني
احتفاظ المسجلين بسرية بياناتهم يجنبهم التعرض للاحتيال المالي

"الاتحادية للضرائب" تحث المسجلين في النظام الضريبي على استخدام القنوات الرسمية للهيئة وعدم الاستجابة لرسائل الاحتيال الإلكتروني

احتفاظ المسجلين بسرية بياناتهم يجنبهم التعرض للاحتيال المالي

 

أبوظبي في 15 أبريل 2020: دعت الهيئة الاتحادية للضرائب جميع المسجلين بالنظام الضريبي لاتخاذ الحيطة والحذر، وتحري الدقة، والمحافظة على سرية معلوماتهم، منبهة إلى ضرورة عدم الإفصاح لأي جهة، أو شخص عن بيانات أو معلومات مالية أو محاسبية خاصة، تجنباً للتعرض للاحتيال المالي الذي أصبح يشكل ظاهرة عالمية، تتطلب مواجهته التعاون بين كافة أطراف المعاملات المالية خصوصاً العملاء.

وأكدت الهيئة الاتحادية للضرائب أن تواصلها مع المسجلين في النظام الضريبي يتم حصراً عبر القنوات المعتمدة لدى الهيئة والمخصصة لدافعي الضرائب، مشددة على أنها تتبع أعلى معايير الأمن والسرية في التعامل مع بيانات المسجلين بالنظام الضريبي، مؤكدة بأنها لا ترسل أية روابط للمسجلين بالنظام الضريبي لطلب بيانات أو معلومات مالية أو محاسبية خاصة، أو غيرها كما سبق ووضحت في بيانات صحفية سابقة.

وحذرت الهيئة من الاستجابة لرسائل الاحتيال التي تستغل الأفراد والشركات، مؤكدةً حرصها على التعامل المباشر مع المسجلين لديها ، لضمان الدقة وسرية البيانات، وعدم إمكانية الاطلاع على هذه المعلومات من خلال الروابط الإلكترونية ، أو أية وسيلة أخرى قد تكون عرضة للقرصنة الإلكترونية.

وأشارت إلى أن تعاملاتها المالية بصفة عامة تتوافق مع البنى التحتية الرقمية والتكنولوجية المتطورة في الدولة، التي تعد من المقومات الأساسية للتطوير المستمر للقطاع المالي، حيث تحرص الهيئة الاتحادية للضرائب بشكل مستمر على تطبيق أفضل المعايير في كافة أنشطتها والخدمات التي تقدمها لعملائها، والتي تراعي إدارة المخاطر الكلية على نحو أكثر فاعلية وتشجيع استخدام وسائل الدفع الإلكتروني المباشر.

Mobile For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode