• خدمات الهيئة متاحة فقط عبر الهوية الرقمية! سجل في الهوية الرقمية هنا

روابط سريعة

أغلق

سهولة التصفح

حجم النص
-A
A
A+
استمع إلى الصفحة
القراءة الليلية
شغل
النقيض

ثيمات اللون

  • أزرق
    (الرئيسية)

  • ذهبي

  • أخضر

  • أحمر

  • رمادي

اضغط لحاسبة ضريبة القيمة المضافة

تحقق من رقم التسجيل الضريبي

حالة الطلب

آخر الأخبار

أخبار
آخر تحديث للصفحة: الثلاثاء, أبريل 16, 2024

الهيئة الاتحادية للضرائب تُطلق ميثاق دافع الضريبة لزيادة تميز عملياتها التشغيلية

الهيئة الاتحادية للضرائب تُطلق ميثاق دافع الضريبة لزيادة تميز عملياتها التشغيلية الثلاثاء, أبريل 16,2024

الهيئة الاتحادية للضرائب تُطلق ميثاق دافع الضريبة لزيادة تميز عملياتها التشغيلية

  • خالد البستاني: "الميثاق يهدف إلى ضمان الشفافية في النظام الضريبي، وتعزيز جودة الخدمات التي تقدمها الهيئة بما يتماشى مع توجيهات حكومة دولة الإمارات"

 

أبوظبي في 16 أبريل 2024: انطلاقاً من التزامها بمعايير الشفافية والوضوح في النظام الضريبي، أطلقت الهيئة الاتحادية للضرائب ميثاق دافع الضريبة، وهي وثيقة رسمية تتضمن تعريفات مفصلة لمجموعة من الحقوق والالتزامات الأساسية المترتبة على الخاضعين للضرائب في دولة الإمارات.

ويندرج إصدار هذا الميثاق ضمن إطار الجهود التي تبذلها الهيئة لتوعية الخاضعين للضريبة بحقوقهم والتزاماتهم بما يضمن الامتثال الذاتي للأنظمة الضريبية.

وبهذه المناسبة، قال سعادة خالد علي البستاني، المدير العام للهيئة الاتحادية للضرائب: "تحرص الهيئة على الاضطلاع بمسؤولياتها الكاملة باعتبارها الهيئة الحكومية المكلفة بضمان تطبيق معايير الشفافية في النظام الضريبي وبما يضمن التنفيذ السلس والفعّال للنظام في دولة الإمارات وجميع القوانين واللوائح التنظيمية ذات الصلة. ومن ضمن هذه المسؤوليات زيادة مستوى وعي الخاضعين للضريبة، وجميع أصحاب المصلحة الآخرين، بالحقوق التي يتمتعون بها والالتزامات المترتبة عليهم".

وأضاف البستاني قائلاً: "يعتبر إصدار ميثاق دافع الضريبة خطوةً مهمة نحو تحقيق تلك الغاية، ذلك أنه يحدد الالتزامات الأساسية التي يتعين على الخاضعين للضريبة الوفاء بها لضمان امتثالهم للقوانين الضريبية مع توعيتهم أيضاً بحقوقهم. وبذلك يهدف الميثاق إلى ضمان الشفافية والمساءلة في النظام الضريبي، وتعزيز جودة الخدمات التي تقدمها الهيئة بما يتماشى مع توجيهات حكومة دولة الإمارات لزيادة تميز العمليات التشغيلية".

ويحدد الميثاق مجموعة من الحقوق التي يتمتع بها الخاضعون للضرائب في دولة الإمارات، وفي مقدمتها حقهم بالحصول على معاملة عادلة ومهنية من قبل الهيئة الاتحادية للضرائب وموظفيها، والتطبيق المتسق للتشريعات الضريبية ذات الصلة، وحماية خصوصية وسرية البيانات، ومراعاة الحقائق والظروف التي تؤثر على الخاضعين للضريبة أثناء تعاملهم مع الهيئة.

علاوةً على ذلك، يحق للخاضعين للضريبة تلقي الاستجابة المناسبة لطلباتهم من الهيئة الاتحادية للضرائب، وكذلك الحصول منها على معلومات دقيقة وموثوقة تساعدهم في الوفاء بالتزاماتهم. كما يحق للخاضعين للضريبة أن يتم تمثيلهم عن طريق وكيل ضريبي مسجل لدى الهيئة أو ممثل قانوني مُعيّن للاعتراض على أي قرار صادر عن الهيئة أو تقديم شكاوى حول الخدمات التي تقدمها.

وفي المقابل، يلتزم الخاضعون للضريبة بالامتثال الكامل لجميع الالتزامات الضريبية المترتبة عليهم، وتقديم معلومات كاملة ودقيقة خلال الفترة الضريبية المحددة، والتعاون مع الهيئة الاتحادية للضرائب وموظفيها والتعامل معهم باحترام، ومساعدة الهيئة في مساعيها لمنع التهرب الضريبي.

يندرج ميثاق الخاضع للضريبة في إطار مساعي الهيئة الاتحادية للضرائب لرفع مستوى الوعي حول كافة جوانب النظام الضريبي في دولة الإمارات، ويشمل ذلك سلسلة من الحملات التوعوية وورش العمل التي يقودها خبراء الهيئة الاتحادية للضرائب في جميع أنحاء الدولة، بالإضافة أيضاً إلى الأدلة والتوجيهات الإرشادية والتوضيحات العامة المنشورة على الموقع الرسمي للهيئة وغيرها.

هل كان هذا المحتوى مفيد؟

نعم لا
آخر تحديث للصفحة : أبريل 30 2024
عدد الزيارات : 396 زيارة